المرأة الجزائرية المسلمة
اختي الكريمة نتشرف بزيارت لمنتدى الاسرة
ويزيدنا شرفا ان تسجلي معنا لتجدي كل ما تحتاج اليه المراة المسلمة
المرأة الجزائرية المسلمة

خاص بالمراة الجزائرية المسلمة وكل ما يهمها في حياتها وينفعها في آخرتها
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» انشودة اني لمطرح ببابك
الخميس يونيو 30, 2016 3:44 pm من طرف ام صهيب

» غراتان البطاطا شحال بنين وساهل مممم من كوزينتي خاصة لام ريما لي طلباتو
الخميس مارس 03, 2016 11:28 am من طرف ميرال

» ملتقى عضوات المسلمة الجزائرية هنا يلتم الشمل
الأربعاء يناير 06, 2016 5:29 pm من طرف أم عبد الله87

» رسالة من القلب
الأربعاء ديسمبر 23, 2015 3:28 pm من طرف assia2007

» واخيراااااااااااااااااا اقدرت ندخل ونتلقى مع حبيباتي مرة اخرى
الثلاثاء ديسمبر 22, 2015 1:43 pm من طرف الغفران

» أكـــتب..كلمهـ للمشرفة العامة للمنتدى
الإثنين ديسمبر 21, 2015 12:45 pm من طرف awrassia

»  !!!! ويحكِ أمَّتي !!! إلى أين المسير ؟! !!!!!!!
الأحد ديسمبر 20, 2015 7:48 pm من طرف نورة الجزائرية

» سيدتي انستي المسلمة واش طيبتي اليوم
السبت ديسمبر 19, 2015 8:59 pm من طرف oum aymen

» وين راكم
الأربعاء ديسمبر 16, 2015 7:25 pm من طرف awrassia

» نداء للاخوات
الأربعاء ديسمبر 16, 2015 5:23 pm من طرف awrassia


شاطر | 
 

 شرح اسماء الله الحسنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أوراسية
المشرفة العامة للمنتدى
المشرفة العامة للمنتدى



مُساهمةموضوع: شرح اسماء الله الحسنى   السبت يونيو 13, 2009 7:38 pm

بســم الله الرحمن الرحيـــم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ... وبعد :

أحبتي في الله .. سلام الله عليكم ورحمته وبركاته ..
في هذا الموضوع أحببت أن أجلب لكن بعض الفوائد التي جنيتها من كتاب سقط بين يديّ تكلم فيه مؤلفه عن أسماء الله جل وعلا وشرحها شرحاً ميسراً سهل الإدراك ...
ولأهمية الموضوع أحببت أن تكون هذه الصفحة خاصة بشرح أسماء الله الحسنى .. أسأل الله أن يعينني ويطرح في قلبي الإخلاص وفي قلوبكن الإصغاء والقبول ...
لكن قبل البدء لابد أن تعرفوا عدّة أمور : [/color]
سوف أتطرق لاسم أو اسمين من أسماء الله الحسنى كل يوم خميس أشرحها من مرجعي ألا وهو
كتاب : (شرح أسماء الله الحسنى في ضوء الكتاب والسنة )
كتبه الشيخ : سعيد بن علي القحطاني
وراجعه الشيخ : د. عبد الله بن عبدالرحمن الجبرين
ويقول المؤلف في بداية الكتاب
.(
جمعت ما يسر الله لي من الأسماء الحسنى
وذكرت لكل اسم دليلاً من الكتاب أو من السنة ثم عرضت هذه الأسماء كلها على
سماحة الامام العلاّمة عبد العزيز بن عبد الله بن باز ....
فما أقرّه أُثبته وما توقف عنه أو نفاه أسقطته ...... الخ
)
[color=#4B0082]وهو كتاب يشرح اسماء الله الحسنى على ضوء الكتاب والسنه وبشكل مختصر ...

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أوراسية
المشرفة العامة للمنتدى
المشرفة العامة للمنتدى



مُساهمةموضوع: رد: شرح اسماء الله الحسنى   السبت يونيو 13, 2009 7:40 pm

دعونا نبحر سوياً في هذه المعاني العظيمه والألفاظ الجليلة ونعلم كيف ندعو الله سبحانه وتعالى كما أمرنا في قوله[/color]

(( ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها )) ولا تنسي أخية قول الرسول - صلى الله عليه وسلم - : (
إن لله تسعة وتسعين اسماً مائة إلا واحدا ً

من أحصاها دخل الجنة
) .. ولعل هذا الحديث هو أول ميناء سنتوقف عنده إذ لا بد من معرفة مراتب إحصاء أسماء الله الحسنى التي من أحصاها دخل الجنة .. ومن هنا أبدأ الشرح : يقول الشيخ :
مراتب إحصاء أسماء الله الحسنى التي من أحصاها دخل الجنة :..
هذا بيان مراتب إحصاء أسماء الله التي من أحصاها دخل الجنة وهذا هو قطب السعادة ومدار النجاة والفلاح .
المرتبة الأولى : إحصاء ألفاظها وعددها .
المرتبة الثانية : فهم معانيها ومدلولها .
المرتبة الثالثة : دعاؤه بها كما قال تعالى (( ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها )) والدعاء مرتبتان :
إحداهما : ثناء وعبادة .
والثاني : دعاء طلب ومسئلة .. فلا يثنى عليه إلا بأسمائه الحسنى وصفاته العلى وكذلك لا يسأل إلا بها
فلا يقال : يا موجود أو يا شيء أو يا ذات اغفر لي وارحمني .. بل يـُـسئل في كل مطلوب باسم يكون مقتضياً لذلك
المطلوب .. فيكون السائل متوسلاً إليه بذلك الاسم .. مثل : يا غفّار اغفر لي ... يا رزّاق ارزقني ...


الأسمـــــــــــاء الحسنى لا تحدد بعدد :
الأسماء الحسنى لا تدخل تحت حصر ولا تحدّ بعدد فإن لله تعالى أسماء وصفات استأثر بها في علم الغيب عنده لا يعلمها
ملك مقرب ولا نبيّ مرسل ... كما في الحديث الصحيح :
(
أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو علمته أحداً من خلقك
أو أنزلته في كتابك أو استأثرت به في علم الغيب عندك
)
فجعل أسماءه ثلاثة أقسام :
قسم سمّى به نفسه فأظهره لمن شاء من ملائكته أو غيرهم زلم ينزل به كتابه
قسم أنزل به كتابه .
وقسم استأثر به في علم الغيب فلم يطلع عليه أحد من خلقه .


[color=#800080]هذا ما تيسر ذكره ... وبإذن الله نبدأ بشرح الأسماء بدأً من يوم الخميس القادم .. حيث انني سوف أطرح أولاً
الأسماء كلها .. ومن ثم نتطرق إلى كل اسم ومعناها

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أوراسية
المشرفة العامة للمنتدى
المشرفة العامة للمنتدى



مُساهمةموضوع: رد: شرح اسماء الله الحسنى   السبت يونيو 13, 2009 7:42 pm


]((( أسمـــــــــــــــــــــاء الله الحسنى )))

الله , الأول , الآخر , الظاهر , الباطن
العليّ, الأعلى , المتعال , العظيم , المجيد
الكبير , السميع , البصير , العليم , الخبير
الحميد , العزيز , القدير , القادر , المقتدر
القوي , المتين , الغني , الحكيم , الحليم
العفو , الغفور , الغفار , التواب , الرقيب
الشهيد , الحفيظ , اللطيف , القريب , المجيب
الودود , الشاكر , الشكور , السيد , الصمد
القاهر , القهار , الجبار , الحسيب , الهادي
الحكم , القدوس , السلام , البر , الوهاب
الرحمن , الرحيم , الكريم , الأكرم , الرؤوف
الفتاح , الرازق , الرزاق , الحي , القيوم
نور السماوات والأرض , الرب , الملك , المليك , مالك الملك
الواحد , الأحد , المتكبر , الخالق , الخلاق
البارئ , المصور , المؤمن , المهيمن , المحيط
المقيت , الوكيل , ذو الجلال والإكرام , جامع الناس , بديع السماوات والأرض
الكافي , الواسع , الحق , الجميل , الرفيق
الحيي , الستير , الإله , القابض , الباسط
المعطي , المقدم , المؤخر , المبين , المنان
الوليّ , المولى , النصير , الشافي .

يقول الشيخ سعيد :
جمعت الأسماء التي سأشرحها هنا ليسهل حفظها للراغبين ..
وهناك أسماء ثبتت لم أدخلها في الشرح منها : المستعان , والمسعّر , والطيّب , والوتر]

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أوراسية
المشرفة العامة للمنتدى
المشرفة العامة للمنتدى



مُساهمةموضوع: رد: شرح اسماء الله الحسنى   السبت يونيو 13, 2009 7:44 pm


الدرس الأول : شرح[/color] (( الأول , والآخر , والظاهر , والباطن ))

قال الله تعالى (( هو الأول والآخر والظاهر والباطن )) هذه الأسماء الأربعة المباركة قد فسرها
النبي - صلى الله عليه وسلم - تفسيرا ً جامعا ً واضحا ً فقال يخاطب ربه :
(( اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء , وأنت الآخر فليس بعدك شيء و أنت الظاهر فليس فوقك شيء , وأنت الباطن فليس دونك شيء ))
إلى آخر الحديث , ففسّر كل اسم بعناه العظيم , ونفى عنه ما يضاده وينافيه . فتدبّر هذه المعاني الجليلة الدّالة على
تفرّد الرب العظيم بالكمال المطلق والإحاطة المطلقة الزمانية في قوله :
(( الأول والآخر )) والمكانية في (( الظاهر والباطن )) .
(( فالأول )) يدل على أن كل ما سواه حادث كائن بعد أن لم يكن , ويوجب للعبد أن يلحظ فضل ربه في كل نعمة دينية أو دنيوية , إذ السبب والمسبب منه تعالى .
(( والآخر )) يدل على أنه هو الغاية , والصمد الذي تصمد إليه المخلوقات بتألهها , ورغبتها , ورهبتها , وجميع مطالبها .
(( والظاهر )) يدل على عظمة صفاته واضمحلال كل شيء عند عظمته من ذوات وصفات على علوّه .
(( والباطن ))
يدل على إطلاعه علىالسرائر والضمائر والخبايا والخفايا , ودقائق الأشياء , كما يدل على كمال قربه ودنوّه .
ولا يتنافى الظاهر والباطن لأن الله ليس كمثله شيء في كل النعوت ][/size]




الدرس الثاني : ( العليّ , الأعلى , المتعال )

قال الله تعالى (( ولا يئوده حفظهما وهو العليّ العظيم )) سورة البقرة آية 255

وقال تعالى (( سبح اسم ربك الأعلى )) سورة الأعلى آية 1

وقال تعالى (( عالم الغيب والشهادة الكبير المتعال )) سورة الرعد آية 13

وذلك دال على أن جميع معاني العلوّ ثابتة لله من كل وجه , فله علوّ الذات , فإنه فوق المخلوقات وعلى العرش استوى

أي علا وارتفع .

وله علوّ القدر وهو علوّ صفاته وعظمتها فلا يماثله صفة مخلوق , بل لا يقدر الخلائق كلهم أن يحيطوا ببعض معاني صفة

واحده من صفاته قال تعالى (( ولا يحيطون به علما )) سورة طه آية 110

وبذلك يـُـعلم أنه ليس كمثله شيء في كل نعوته , وله علوّ القهر فإنه الواحد القهار الذي قهر بعزّته وعلوّه الخلق كلهم

فنواصيهم بيده وما شاء كان .. لا يمانعه فيه ممانع , وما لم يشأ لم يكن .. فلو اجتمع الخلق على إيجاد ما لم يشأه الله

لم يقدروا , ولو اجتمعوا على منع ما حكمت به مشيئته لم يمنعوه , وذلك لكمال اقتداره , ونفوذ مشيئته , وشدة افتقار

المخلوقات كلها إليه من كل وجه .

هذا درس اليوم وسنلتقي بإذن الله يوم الخميس القادم إلى ذلك الحين استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته][/size]





منقول ويبتع باذن الله تعالى

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم عبدو
مشرفة القسم الإسلامي
مشرفة القسم الإسلامي



مُساهمةموضوع: رد: شرح اسماء الله الحسنى   السبت يونيو 13, 2009 7:53 pm




و الله هي دروس مهمة لعقيدة المسلم موضوعك قيم أختاه و أرجو أن يثبّت و ننتظر المزيد

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
______


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أوراسية
المشرفة العامة للمنتدى
المشرفة العامة للمنتدى



مُساهمةموضوع: رد: شرح اسماء الله الحسنى   الثلاثاء يونيو 16, 2009 7:52 pm

الدرس الثــــــــالث : { العظيـــــــــــــــــم }

قال الله تعالى : (( ولا يئوده حفظهما وهو العليّ العظيــم )) الله تعالى عظيم له كل وصف ومعنى يوجب التعظيم , فلا يقدر مخلوق أن يثني عليه كما ينبغي له ولا يحصي ثناءً عليه , بل هو كما أثنى على نفسه وفوق ما يثني عليه عباده .

واعلم ان معاني التعظيم الثابتة لله وحده نوعان :

# أحدهما أنه موصوف بكل صفة كمال , وله من ذلك الكمال أكمله , وأعظمه , وأوسعه ,فله العلم المحيط والقدرة النافذة والكبرياء والعظمة , ومن عظمته أن السماوات والأرض في كفّ الرحمن أصغر من الخردلة .. كما قال ذلك ابن عباس وغيره , وقال تعالى : (( وما قدروا الله حق قدره والأرض جميعا ً قبضته يوم القيامة والسماوات مطويات بيمينه ))
وقال تعالى : (( إن الله يمسك السماوات والأرض أن تزولا ولئن زالتآ إن أمسكهما من أحد ٍ من بعده )) وقال تعالى وهو العليّ العظيم : (( تكاد السماوات يتفطرن من فوقهن ))
وفي الصحيح عنه - صلى الله عليه وسلم - {{ إن الله يقول الكبرياء ردائي والعظمة إزاري , فمن نازعني واحدا ً منهما عذّبته }} فلله تعالى الكبرياء والعظمة , والوصفان اللذان لا يـُـقدّر قدرهما ولا يـُـبلغ كنههما .

# النوع الثاني من معاني عظمته تعالى أنه لا يستحق أحد من الخلق أن يعظّم كما يعظّم الله , فيستحق جلّ جلاله من عباده أن يعظّموه بقلوبهم و ألسنتهم وجوارحهم , وذلك ببذل الجهد في معرفته ومحبته والذل له والانكسار له والخضوع لكبريائه والخوف منه وإعمال اللسان بالثناء عليه وقيام الجوارح بشكره وعبوديته .

ومن تعظيمه أن يتـّـقى حق تقاته , فيطاع فلا يعصى , ويُذكر فلا يُنسى , ويُشكر فلا يكفر .
ومن تعظيمه تعظيم ما حرّمه وشرعه من زمان ومكان وأعمال (( ذلك ومن يعظّم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب )) وقال تعالى : (( ذلك ومن يعظّم حرمات الله فهو خير له عند ربه ))

ومن تعظيمه أن لا يُعترض على شيء مما خلقه أو شرعه .

إلى هنا نكون قد انتهينا من شرح اسم الله (( العظيم )) ومهما أُلفت المجلدات في شرح أسماء الله فلن تحصيها عددا ولا وصفا ولا ذكرا ..

موعدنا يتجدد كل يوم خميس إلى ذلك الحين استودعكن الله الذي لا تضيع ودائعه ...

سبحانك اللهم وبحمدك نشهد أن لا إله إلا أنت نستغفرك اللهم ونتوب إليك .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أوراسية
المشرفة العامة للمنتدى
المشرفة العامة للمنتدى



مُساهمةموضوع: رد: شرح اسماء الله الحسنى   الثلاثاء يونيو 16, 2009 7:55 pm

المجيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ د ))[/color]الدرس الرابع
المجيد الذي له المجد العظيم , والمجد هو عظمة الصفات وسعتها , فكل وصف من أوصافه عظيم شأنه : فهو العليم
الكامل في علمه , الرحيم الذي وسعت رحمته كل شيء , القدير الذي لا يعجزه شيء , الحليم الكامل في حلمه , الحكيم
الكامل في حكمته .. إلى بقية أسمائه وصفاته التي بلغت غاية المجد فليس في شيء منها قصور أو نقصان
قال الله تعالى : { رحمة الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد }
(( الكبيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر ))
وهو سبحانه وتعالى الموصوف بصفات المجد والكبرياء والعظمة والجلال , الذي هو أكبر من كل شيء وأعظم من كل
شيء , وأجل وأعلى .
وله التعظيم والإجلال في قلوب أوليائه وأصفيائه .. قد ملئت قلوبهم من تعظيمه وإجلاله والخضوع له والتذلل لكبريائه
قال الله تعالى : { ذلك بأنه إذا دُعيَ الله وحده كفرتم و إن يشرك به تؤمنوا فالحكم لله العليّ الكبير ]




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أوراسية
المشرفة العامة للمنتدى
المشرفة العامة للمنتدى



مُساهمةموضوع: رد: شرح اسماء الله الحسنى   الثلاثاء يونيو 16, 2009 7:58 pm

السميـــــــــــــــع , البصيــــــــــر ))[/]
@ السميــــــــــــع :
قال الله تعالى : { وكان الله سميعاً بصيراً } وكثيراً ما يقرن الله بين صفة السمع والبصر , فكل من السمع والبصر محيط
بجميع متعلقاته الظاهرة والباطنة , فالسميع الذي أحاط سمعه بجميع المسموعات , فكل ما في العالم العلوي والسفلي
من الأصوات يسمعها , سرّها وعلنها وكأنها لديه صوت واحد , لا تختلط عليه الأصوات , ولا تخفى عليه جميع اللغات
والقريب منها والبعيد والسر والعلانية عنده سواء { سواء منكم من أسر القول ومن جهر به ومن هو مستخف باليل وسارب بالنهار } { قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير }
قالت عائشة رضي الله عنها : تبارك الذي وسع سمعه الأصوات , لقد جاءت المجادِلة تشتكي إلى رسول الله
صلى الله عليه وسلم وأنا في جانب الحجرة , وإنه ليخفى عليّ بعض كلامها
فأنزل الله : { قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها } الآية .
وســــمعه تعالى نوعان :
& أحدهما سمعه لجميع الأصوات الظاهرة والباطنة الخفيّة والجليّة , وإحاطته التامة بها .
& الثاني سمع الإجابة منه للسائلين والداعين والعابدين فيجيبهم ويثيبهم , ومنه قوله تعالى : { إن ربي لسميع الدعاء }
وقول المصلي (( سمع الله لمن حمده )) أي استجاب .
@البصيـــــــــر :
الذي أحاط بصره بجميع المبصرات في أقطار الأرض والسماوات حتى أخفى ما يكون فيها , فيرى دبيب النملة السوداء
على الصخرة الصمّاء في الليلة الظلماء وجميع أعضائها الباطنة والظاهرة وسريان القوت في أعضائها الدقيقة
ويرى سريان المياه في أغصان الأشجار وعروقها وجميع النباتات على اختلاف أنواعها و صغرها ودقتها , ويرى نياط
عروق النملة والنحلة والبعوضة وأصغر من ذلك .
فسبحان من تحيّرت العقول في عظمته , وسعة متعلقات صفاته , وكمال عظمته ولطفه وخبرته بالغيب والشهادة والحاضر والغائب , ويرى خيانات الأعين وتقلبات الأجفان وحركات الجنان .. قال تعالى : { الذي يراك حين تقوم وتقلبك في الساجدين إنه هو السميع العليم } { يعلم خانة الأعين وما تخفي الصدور } { والله على كل شيء شهيد }
أي مطلع ومحيط علمه وبصره وسمعه بجميع الكائنات

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شرح اسماء الله الحسنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المرأة الجزائرية المسلمة :: الركن الاسلامي :: علوم اسلامية :: علوم اسلامية :: عقيدة المسلم-
انتقل الى: