المرأة الجزائرية المسلمة
اختي الكريمة نتشرف بزيارت لمنتدى الاسرة
ويزيدنا شرفا ان تسجلي معنا لتجدي كل ما تحتاج اليه المراة المسلمة
المرأة الجزائرية المسلمة

خاص بالمراة الجزائرية المسلمة وكل ما يهمها في حياتها وينفعها في آخرتها
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» انشودة اني لمطرح ببابك
الخميس يونيو 30, 2016 3:44 pm من طرف ام صهيب

» غراتان البطاطا شحال بنين وساهل مممم من كوزينتي خاصة لام ريما لي طلباتو
الخميس مارس 03, 2016 11:28 am من طرف ميرال

» ملتقى عضوات المسلمة الجزائرية هنا يلتم الشمل
الأربعاء يناير 06, 2016 5:29 pm من طرف أم عبد الله87

» رسالة من القلب
الأربعاء ديسمبر 23, 2015 3:28 pm من طرف assia2007

» واخيراااااااااااااااااا اقدرت ندخل ونتلقى مع حبيباتي مرة اخرى
الثلاثاء ديسمبر 22, 2015 1:43 pm من طرف الغفران

» أكـــتب..كلمهـ للمشرفة العامة للمنتدى
الإثنين ديسمبر 21, 2015 12:45 pm من طرف awrassia

»  !!!! ويحكِ أمَّتي !!! إلى أين المسير ؟! !!!!!!!
الأحد ديسمبر 20, 2015 7:48 pm من طرف نورة الجزائرية

» سيدتي انستي المسلمة واش طيبتي اليوم
السبت ديسمبر 19, 2015 8:59 pm من طرف oum aymen

» وين راكم
الأربعاء ديسمبر 16, 2015 7:25 pm من طرف awrassia

» نداء للاخوات
الأربعاء ديسمبر 16, 2015 5:23 pm من طرف awrassia


شاطر | 
 

 تهويد الاسماء العربية للمدن الفلسطينية لا يلغي اصالتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أوراسية
المشرفة العامة للمنتدى
المشرفة العامة للمنتدى



مُساهمةموضوع: تهويد الاسماء العربية للمدن الفلسطينية لا يلغي اصالتها   السبت يوليو 25, 2009 10:25 pm

يأت إعلان وزير النقل في الحكومة الإسرائيلية عن نيته لتهويد أسماء القرى والمدن العربية في إسرائيل من فراغ، وهذه ليست المرة الأولى التي يسعى فيها اليمين الإسرائيلي لإلغاء الهوية العربية للأراضي الفلسطينية من خلال “عبرنة” أسمائها العربية التاريخية الأصيلة. فقد حاول اليمين الإسرائيلي إلغاء الأسماء العربية سابقا وفشل، لكن المحاولة الجديدة تحاول الالتفاف بدهاء على حقيقة أن القانون الإسرائيلي يعتبر اللغة العربية لغة رسمية من خلال كتابة الأسماء العبرية بالأحرف العربية واللاتينية سعيا لمحو الأسماء العربية من ذاكرة الأجيال القادمة. ورغم ذلك تقوم السلطات الإسرائيلية منذ زمن بإلغاء الأسماء العربية التاريخية وتغييرها إلى أسماء عبرية في كثير من الأحياء والمناطق، خاصة في مدينة القدس، كما حدث في مداخل حي سلوان على بعد أمتار من أسوار المسجد الأقصى الجنوبية، حيث تم تغيير اسم شارع “وادي حلوة” إلى “معاليه فاديم” واسم “وادي الربابة” إلى “جاي هينوم”. وبنفس الطريقة، طمس كثير من أسماء المناطق العربية لتستخدم مكانها أسماء مستوطنات يهودية تم بناؤها حديثا في محاولة لفرض الطابع اليهودي على أكبر مساحة ممكنة من أرض فلسطين التاريخية.
لكن المشكلة الحقيقية لا تكمن في تغيير الأسماء بل في محاولة تغيير الطابع الديني الإسلامي لمدينة القدس لدرجة لم تقتصر على إخلاء أحياء كاملة من سكانها العرب ومسحها بالكامل لإعادة بنائها بشكل جديد تماما، بل وصلت إلى حد تنظيم مهرجانات واحتفالات ماجنة بجوار المسجد الأقصى لتدنيس قدسية المكان وإفراغه من مدلولاته الإسلامية.
إن محاولات التهويد التي تسارعت في الفترة الأخيرة لا تطال الأسماء فقط، بل تستهدف الإنسان والبنيان والأرض، ويجب أن تتم مواجهتها بما يتناسب وطبيعة المرحلة وحساسيتها. وفي جميع الأحوال فإن تغيير اسم على لافتة أو هدم منزل على بقعة أرض لا يمكن أن يصادر تاريخ هذا المكان ويلغي أصالته، فالهوية الفلسطينية والإسلامية أقوى من أي شكل من أشكال العنصرية التي يتنافس وزراء الكيان الصهيوني في الحكومة الجديدة على إبرازها في مواقفهم سعيا وراء تحقيق مكاسب سياسية هنا وهناك. إن بقعة زيت قذرة قد تطفو على سطح الماء، لكنها لا يمكن أن تلوث نقاء أعماقه. وكذلك فإن مجرد لافتات تحمل أسماء عبرية لا يمكن لها أن تلغي تاريخ شعب وأصالة وقدسية المكان. لقد حاول الصليبيون سابقا على مدى قرون أن يغيروا حقائق ومعالم بيت المقدس، لكنهم خرجوا وعاد المكان إلى سابق عهده. وسيبقى المسجد الأقصى قبلة المسلمين الأولى ما بقي مسلم على وجه الأرض مهما عبثت به أقلام ومعاول التهويد.



نقل عن شبكة الرباط الفلسطينية

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم عبدو
مشرفة القسم الإسلامي
مشرفة القسم الإسلامي



مُساهمةموضوع: رد: تهويد الاسماء العربية للمدن الفلسطينية لا يلغي اصالتها   الأحد يوليو 26, 2009 2:41 pm

يأتيهم اليوم الموعود يا أختي و سيختبؤون وراء الأشجار خوفا من المسلمين

و الله إنّ هذا اليوم لآت و كلّ يوم يمرّ كلّما يزيد في الإقتراب

و سنجد ما وعدنا الله و رسوله حقّا

بارك الله فيك

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالأسرة الجزائرية المسلمةـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
______


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تهويد الاسماء العربية للمدن الفلسطينية لا يلغي اصالتها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المرأة الجزائرية المسلمة :: اخبار واحداث :: منتدى نصرة القضية الفلسطينية-
انتقل الى: